Press Releases

ريميني ستريت تُطلق حلولاً جديدةً تُفضي إلى زيادةٍ إضافيّة في حياة وقيمة برمجيّات الشركات كأساسٍ للابتكار

24/04/2018

تتيح الشركة "الابتكار عن طريق التوسعة" في ظلّ إطلاق حلول إضافيّة جديدة في مجال التنقليّة، والتحليلات، والأمن

لاس فيغاس - (بزنيس واير) - أعلنت اليوم شركة "ريميني ستريت" (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمز Nasdaq: RMNI)، وهي مزود عالمي لمنتجات وخدمات البرمجيات للشركات، ومزود الدعم الرائد من الطرف الثالث لمنتجات برمجيات "أوراكل" و"إس إيه بيه"، عن العروض الأولى ضمن حُزمةٍ من الحلول المصمّمة لإتاحة ميزة تنافسيّة محسّنة للشركات من خلال استثمارات مكتملةٍ وقيّمة في برمجيّات الشركات بحيث يُمكن استخدامها كأساسٍ للابتكار. تُتيحُ حلول "ريميني ستريت" الجديدة للشركة تحديث برمجيتها الحالية بشكلٍ سريع وفعّالٍ من حيث التكلفة بأحدث الخصائص والقدرات المنشودة، وتحصين منصّاتها التقنيّة ضد التغيّرات التكنولوجية المجهولة لغاية الآن والتي قد تظهر مستقبلاً، وحماية أنظمتها من بيئة محفوفةٍ بالمخاطر وتتطور باستمرار. وتسمحُ حلول "ريميني ستريت" الجديدة للشركات بالارتقاء بأنظمتها الحاليّة كأساسٍ متينٍ لاستراتيجيّة ابتكاريّة هجينة في مجال تكنولوجيا المعلومات.

"الابتكار عن طريق التوسعة" يزيد عائدات الاستثمار ويُسرّع الميزة التنافسيّة

قامت الشركات باستثمار الكثير من الأموال والعمل والوقت في أنظمة برمجيّات الشركات الحالية ذات الأهمية البالغة، وهي ترغب بزيادة عائدات الاستثمار وإطالة حياة هذه الاستثمارات، بالتزامن مع التركيز على استثمارات جديدة في مجال الابتكار تكون قادرة وبشكلٍ سريع على دفع عجلة النمو والميزة التنافسيّة. وعملت "ريميني ستريت" على تصميم حلول قابلية التَوسِعَة لمساعدة الشركات على تحقيق هذه الأهداف عبر توفير قدرات فنيّة وتقنيّة سهلة الاستعمال وفعالة من حيث التكلفة للأنظمة الحاليّة المُكتملة لبرمجيّات الشركات، مما يُتيح للرؤساء التنفيذيّين لشؤون المعلومات الوصول إلى الابتكارات والاستفادة منها بسرعة دون الحاجة إلى إجراء تحديثاتٍ مُكلفة تُسبّب تغييرات جذريّة، أو اللجوء إلى بدائل باهظة التكلفة، أو الانتظار ربما لأعوامٍ حتى يضطلع المورد بمهامٍ تحتاجها الشركات اليوم.

من شأن حُزمة "ريميني ستريت" الجديدة من حلول قابليّة التوسِعة أن تُرسي الأساس لاستراتيجيّة تكنولوجيا معلومات هجينة خاصة بالشركة، قادرةٍ على دمج أنظمة السجلات الحاليّة المُكتملة والتي تعمل من مقرّات الشركة مع أنظمة تفاعل قد تضمّ تكنولوجياتٍ ابتكاريّة قائمة على السحابة. ويُمكن تمويل الابتكار من خلال الوفورات الناتجة من الانتقال إلى برنامج الدعم الحائز على جوائز من "ريميني ستريت".

وتضمّ المجموعة الأولى من حُزمة "ريميني ستريت" الجديدة من حلول قابليّة التوسعة ما يلي:

  • "ريميني ستريت موبيليتي" – يُتيح للمستخدمين إنشاء وتوزيع تطبيق للأجهزة النقالة بسرعةٍ خلال عدة أيام، مما يُتيح أسرع وقت للتقييم من دون الحاجة لأي تغييراتٍ جذرية في طبيعة الأعمال. وتكونُ كلُّ العمليات، والتخصيصات، والنظام الحالي قابلةً للاستعمال بشكلٍ كامل دون أن تبرُزَ الحاجةُ إلى تحديث البرمجيات أو الانتقال إلى إصداراتٍ أخرى.
  • "ريميني ستريت أناليتكس" - يُمكّن المستخدمين من اتخاذ قرارات أفضل وأسرع في كافة قطاعات الشركة مع منصّة خدمة ذاتيّة فعالة من حيث التكلفة، وسريعة الاستعمال، وسهلة التطبيق للمعلومات التجاريّة. ويكون المستخدمون قادرين على الاتّصال وتحليل البيانات من مصادر متعددة لإنشاء تقاريرهم وأدواتهم الخاصّة المصمّمة حسب الطلب وبسرعة.
  • "ريميني ستريت أدفانسد داتابيز سيكيوريتي" - جيلٌ جديدٌ من الحلول الأمنيّة التي تُحدّد وتعترض محاولات استغلال نقاط ضعف قاعدة البيانات قبل تحقيق هدفها، من دون الحاجة إلى إجراء أيّة تغييرات في رمز قاعدة البيانات. وتمّ إطلاق "ريميني ستريت أدفانسد داتابيز سيكيوريتي" في عام 2017.

وقال آر. "راي" وانج، المحلل الرئيسي والرئيس التنفيذي لشركة "كونستيلييشن ريسيرتش"، في هذا السياق: "يرغب العملاء في المشهد الحالي لتكنولوجيا المعلومات أن يحقّقوا قيمة أكبر من منصّاتهم الحالية لبرمجيات الشركات، ويبحثون عن خيارات تساعدهم على تحديث منصاتهم من دون متاعب التحديثات الباهظة واللامتناهية. ويسعى القادة أيضاً إلى السرعة والميزة التنافسيّة في تحقيق الأهداف المؤسسيّة. ويساعدهم هذا المعيار الجديد من دعم البرمجيّات على تحقيق هذه الأهداف، ويسمح للعملاء بزيادة استثماراتهم في برمجيّات الشركات إلى أقصى حدّ مع أفضل العائدات الاستثماريّة".

حلّ التنقليّة يُتيح الانسيابيّة في مجال الأعمال والأرباح السريعة 

تقتضي مُتطلبات الأعمال في كافة الشركات إضافة خاصية التنقلية على كلّ وظائفها وعبر كل قطاعات الشركة من أجل دعم جهود التحوّل الرقمي، إلّا أنّها مقيدةٌ بالتكلفة والوقت والجهد اللازم لتطوير وإطلاق تطبيقات جديدة للأجهزة النقالة. وبالإضافة إلى ذلك، ينطوي الكثير من تطبيقات الأجهزة النقالة على رموز مصمّمة حسب الطلب لا يدعمها موردو البرمجيات.

وتُعالج "ريميني ستريت موبيليتي" هذه التحديات من خلال تأمين أفضل إطار عمل للتنقليّة، بحيث يكون مصمّماً ليسمح للمستخدمين النهائيّين بتطوير قدراتهم على التنقلية بسرعةٍ وسهولة. بإمكان "ريميني ستريت موبيليتي" أن يحدّ من تكلفة تحول تطبيقات الشركات إلى التكنولوجيا المتنقلة، وأن يُقلص الوقت اللازم لتطوير وتقديم تطبيقات جديدة من أشهر إلى أيام، مما يحقق للشركات أرباحاً سريعة.

تحليل البيانات بطريقةٍ قابلةٍ للتنفيذ وفعالةٍ من حيث التكلفة

تلجأ الشركات بشكلٍ متزايد إلى برمجيّة التحليلات من أجل دعم حاجات المستخدمين النهائيّين الإداريّين من أجل الحصول على تحليل بياناتٍ قابل للتنفيذ في الوقت الفعلي. ويحتاج مستخدموها إلى سهولة الاستعمال، والتوافق مع كافة أجهزتهم، والقدرة على تبسيط البيانات لأغراضٍ تتعلق بإصدار التقارير. إلّا أنّ الخيارات المتاحة حالياً من موردي برمجيّات الشركات تحتاج لتراخيص باهظة التكلفة، ويستغرق تطبيقها وقتاً طويلاً وغالباً ما تكون محدودةً بمصدرٍ واحدٍ للبيانات. ويمنح "ريميني ستريت أناليتيكس" للشركات ومستخدميها النهائيّين قدرة الحصول على حلٍّ فعال من حيث التكلفة لتحليل بيانات الأعمال وتثبيته والدخول إليه بشكلٍ سريع، بحيث يُتيح هذا الحل استخلاص البيانات من مصادر متعددة، بما في ذلك تطبيقات الشركات أو قواعد البيانات أو الحلول السحابية.

"ريميني ستريت أدفانسد داتابيز سيكيوريتي"

يشكّل حلّ "ريميني ستريت أدفانسد داتابيز سيكيوريتي" أيضاً جزءاً من حافظة حلول قابلية التوسعة. تمّ إطلاقه في عام 2017، وهو متوفّر لقواعد بيانات "أوراكل"، و"إس إيه بيه"، و"آي بي إم"، و"مايكروسوفت" بموجب عقود دعمٍ مع "ريميني ستريت". ويشكّل المنتج حلّاً أمنيّاً من الجيل القادم لقاعدة البيانات، ويحمي قواعد البيانات من أوجه الضعف المعروفة وغير المعروفة، بشكلٍ أسرع وأقلّ تكلفة من التصحيحات الأمنيّة الخاصّة بالموردين التقليديين، من خلال استعمال التصحيحات الافتراضيّة الحديثة. ويقوم الحلّ بصدِّ محاولات الهجوم قبل وصولها إلى قاعدة البيانات من دون الحاجة إلى اختبار التراجع أو التأثير على أنظمة الإنتاج.

وتُخطّط "ريميني ستريت" إلى مُواصلة الارتقاء بنطاق واتساع حلولها لقابلية التوسِعة مع مرور الوقت. وبالإضافة إلى ذلك، تُقدم الشركة حافظة عميقة من الخدمات التقنيّة التي تسمح للعملاء بتحصين أنظمتها الحاليّة للمستقبل من خلال معالجة مشاكل قابليّة التشغيل المتبادل، وتفادي التحديثات غير الضروريّة للتجهيزات وأنظمة التشغيل وقواعد البيانات والمعدات الوسيطة والمتصفحات.

وعلّق إريك روبنسون، الرئيس التنفيذي لشؤون المعلومات لدى "كولور سبوت"، قائلاً: "لقد كانت 'ريميني ستريت' مزوّدنا الموثوق لخدمات دعم برمجيّات الشركات لأكثر من ثمانية أعوام. لم تقتصر تلك الفترة على حصولنا على دعمٍ عالي الجودة وفائق الاستجابة فحسب لمنصّتنا الرئيسيّة، بل قُمنا أيضاً بتوفير ميزانيّة كبيرة ضمن مجموع تكاليف الصيانة كلّ عام. لكنّ لا تكتفي 'ريميني ستريت' بمجرّد حلّ المشاكل عند طلب ذلك منها؛ حيث قامت الشركة بإضافة بُعدٍ جديد من خلال إتاحة حلول قادرة على التوسيع السريع لخططنا الخاصة بالموارد المؤسسيّة مع قدرات التنقلية والتحليلات اللازمة من دون اللجوء إلى تحديثٍ مُكلف. وإنّنا نتطلّع قُدماً إلى استكشاف هذه القدرات الجديدة مع استمرارنا بتحديث عمليّاتنا والحصول على ميزة تنافسيّة".

وقال سيث إيه. رافين، الرئيس التنفيذي لشركة "ريميني ستريت" في هذا السياق: "يبحثُ العُملاءُ عن حلولٍ بسيطة، وميسورة التكلفة، وانسيابية، وتعمل بشكلٍ آمنٍ عبر حافظة التطبيقات الخاصة بشركتهم، دون الحاجة إلى تحديث أو استبدال استثماراتهم الحالية في البرمجيات لمجرد الحصول على فوائد قدرات وتكنولوجيات التطبيقات الحديثة والجديدة. وتضمن حلولنا تحديث التطبيقات الحالية للمنظمات، وحماية تكنولوجياتها من التغيرات المستقبلية، وحماية أنظمتها بواسطة حلولٍ أمنية مبتكرة. وبإمكان الاستثمارات الحالية للشركات في البرمجيات أن تُشكّل لسنواتٍ طويلة أساساً لاستراتيجية هجينة لتكنولوجيا المعلومات، والتي تقدم ميزةً تنافسية عبر "الابتكار من خلال التوسعة" - والمدعومة جميعها من قبل برنامج الدعم الحائز على جوائز من 'ريميني ستريت'."

الأسعار والتوافر 

تقدم "ريميني ستريت" أسعارها على أساس حزم الحلول أو مقابل اشتراكاتٍ سنوية في جميع حلول قابلية التوسعة. وتتوافر كل من "ريميني ستريت موبيليتي"، و"ريميني ستريت أناليتيكس" و"ريميني ستريت أدفانسد داتابايس سيكيورتي" في الحال. 

لمحة عن "ريميني ستريت" 

تعتبر "ريميني ستريت" (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمز Nasdaq: RMNI) مزوداً عالمياً لخدمات ومنتجات دعم برمجيات برمجيات الشركات ومزوداً رائداً للدعم من الطرف الثالث لمنتجات "أوراكل" و"إس إيه بيه" البرمجية الشركات. وتعيد الشركة تعريف خدمات دعم الشركات منذ عام 2005 مع برنامج مبتكر حائز على جوائز يسمح لحملة تراخيص"آي بي إم"، و"مايكروسوفت"، و"أوراكل" و"إس إي بيه" وغيرهم من بائعي برمجيات الشركات بتوفير ما يصل الى 90 في المائة من إجمالي تكاليف الدعم. ويمكن للعملاء أن يحافظوا على إصدار البرنامج الحالي من دون الحاجة للقيام بأية تحديثات لمدة 15 سنة على الأقل. وقد وقع اختيار أكثر من 1,560 شركة عالمية مدرجة على قائمة "فورتشن 500"، وشركات السوق المتوسطة، ومنظمات القطاع العام من جميع القطاعات على شركة "ريميني ستريت" باعتبارها مزود موثوقاً للدعم من الطرف الثالث. للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: https://www.riministreet.com، أو متابعتنا على "تويتر" على: @riministreet. ويُمكنكم إيجاد صفحة "ريميني ستريت" على "فيس بوك" و"لينكد إن". (C-RMNI)

بيانات تطلعية

بعض البيانات الواردة في هذا البيان الصحفي لا تعتبر وقائع تاريخية لكنها بيانات تطلعية لأغراض احتياطات الملاذ الآمن على النحو المحدد في قانون إصلاح التقاضي الخاص للأوراق المالية لعام 1995. وترافق البيانات التطلعية بشكل عام كلمات على غرار "قد"، "يجب"، "يمكن"، "نخطط"، "ننوي"، "نستبق"، "نعتقد"، "ننتظر"، "نقدّر"، "نتوقع"، "محتمل"، "يبدو"، "نسعى"، "نواصل"، "المستقبل"، "سوف"، "نتوخى"، نعتزم"، وغيرها من المصطلحات، والتعابير، والجمل المشابهة الأخرى. وتشمل هذه البيانات التطلعية، على سبيل المثال لا الحصر، البيانات المتعلقة بتوجيهات الدخل لعام 2018، وقطاعنا، والأحداث المستقبلية، والفرص المستقبلية ومبادرات النمو، وتقديرات "ريميني ستريت" للسوق الإجمالية المتاحة، وتوقعات وفورات العملاء. وتستند هذه البيانات على مختلف الافتراضات والتوقعات الحالية للإدارة وليست تنبؤات بالأداء الفعلي، ولا تعتبر بيانات عن وقائع تاريخية. هذه البيانات عرضة لعدد من المخاطر والشكوك المتعلقة بأعمال وصفقة "ريميني ستريت"، وقد تختلف النتائج الفعلية مادياً. وتشمل هذه المخاطر والشكوك على سبيل المثال لا الحصر، التغييرات في بيئة الأعمال التي تعمل في إطارها "ريميني ستريت"، بما في ذلك معدلات التضخم وأسعار الفائدة، والأوضاع المالية والاقتصادية والتنظيمية والسياسية العامة التي تؤثر على القطاع الذي تعمل فيه الشركة؛ وتطورات الدعاوى القضائية الضارة والتحقيق الحكومي؛ والكميّة والتوقيت النهائيّين لأيّة استردادات من "أوراكل" حول دعوانا؛ وقدرتنا على إعادة تمويل الديون الحاليّة وفق شروط مناسبة؛ والتغيرات في القوانين والأنظمة الضريبية والحكومية؛ ونشاطات التسعير والمنتجات المنافسة؛ وصعوبات في إدارة النمو بشكل مربح؛ وفقدان عضو أو أكثر من فريق إدارة شركة "ريميني ستريت"؛ وعدم اليقين بشأن قيمة أسهم "ريميني ستريت" العادية على المدى الطويل؛ التي نوقشت في التقرير السنوي لشركة "ريميني ستريت" والمقدم وفق النموذج "10-كي" في 15 مارس 2018 تحت عنوان "عوامل المخاطر"، الذي يتم تحديثه من وقت لآخر من خلال تقارير "ريميني ستريت" الفصلية المقدمة وفق النموذج "10- كيو"، والتقارير الحالية وفق النموذج "8-كي" وغيرها من المستندات التي تقدمها "ريميني ستريت" إلى لجنة الأوراق المالية والبورصة. قد توجد مخاطر إضافية، تدركها شركة "ريميني ستريت" حالياً، أو تظن أنها غير هامة حالياً، قد تؤدي أيضاً إلى اختلاف النتائج الفعلية عن تلك الواردة في البيانات التطلعية. وبالإضافة إلى ذلك، تحوي البيانات التطلعية توقعات وخطط وتطلعات "ريميني ستريت" للأحداث المستقبلية، ووجهات نظرها حتى تاريخ هذا البيان. وتتوقع "ريميني ستريت" أن تؤدي التطورات والأحداث اللاحقة إلى تغيّر تقييماتها. ومع ذلك، يمكن أن تختار "ريميني ستريت" تحديث هذه البيانات التطلعية في أي وقت مستقبلاً، إلّا أنها تتنصل تحديداً من أي التزام للقيام بذلك. لا يجب الاعتماد على هذه البيانات التطلعية على أنها تمثل تقييمات "ريميني ستريت" اعتباراً من أي تاريخ بعد تاريخ هذا البيان الصحفي.

# # #

حقوق الطبع محفوظة لشركة "ريميني ستريت" 2018. جميع الحقوق محفوظة. "ريميني ستريت" هي علامةٌ تجارية مسجلة لصالح شركة "ريميني ستريت" في الولايات المتحدة الأمريكية ودول أخرى، كما أن "ريميني ستريت"، وشعار "ريميني ستريت"، وكلاهما معاً، والعلامات الأخرى التي تحمل رمز العلامة المسجلة هي علامات تجارية مملوكة لشركة "ريميني ستريت". وتبقى جميع العلامات التجارية الأخرى مملوكة لأصحابها المعنيين، وما لم يتم ذكر خلاف ذلك، لا تدعي "ريميني ستريت" وجود أي ارتباط، وتأييد، أو شراكة مع أي من أصحاب هذه العلامات التجارية أو الشركات الأخرى المشار إليها هنا.

Top