Press Releases

جروبو فيرويستي توفر ما يقدر بمليوني ريال برازيلي من خلال الانتقال إلى دعم ريميني ستريت من أجل تطبيق إس إيه بيه الخاص بها

03/06/2019

تقوم الشركة الرائدة في مجال تصنيع الحديد في البرازيل بالاستفادة من الوفورات الكبيرة لتسريع مبادرات التحول الرقمي

لاس فيعاس-(بزنيس واير): أعلنت اليوم شركة "ريميني ستريت" (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمز: Nasdaq: RMNI) المزود العالمي لمنتجات وخدمات البرمجيات للشركات، ومزود الدعم الرائد من الطرف الثالث لمنتجات "أوراكل" و"إس إيه بيه" البرمجية وشريك "سيلز فورس" أن "جروبو فيرويستي"، الشركة الرائدة في البرازيل في مجال تصنيع الحديد، والوقود والطاقة، قد انتقلت إلى خدمات الدعم من "ريميني ستريت" وتقدر تحقيق وفورات بقيمة مليوني ريال برازيلي من إجمالي تكاليف الدعم حتى عام 2025. هذا وانتقلت  "جروبو فيرويستي" إلى خدمات دعم "ريميني ستريت" من أجل نظام "إس إيه بيه إي سي سي 6.0" الخاص بها في عام 2018. ومن خلال الانتقال إلى "ريميني ستريت"، حققت الشركة وفورات بنسبة 50 في المائة في رسوم الصيانة السنوية لديها وتتلقى الآن دعماً فائق الاستجابة بمستوى ممتاز من أجل نظام "إس إيه بيه" الحالي والقوي لديها لمدة 15 عاماً كحدّ أدنى من وقت انتقالها إلى "ريميني ستريت". وبالإضافة إلى ذلك، تحررت "جروبو فيرويستي" من خارطة طريق البائعين الإلزامية التي تضم تحديثات وترقيات مستمرة، وأصبحت قادرة على المضي قدماً من خلال خريطة طريق خاصة بها لتكنولوجيا المعلومات قائمة على الأعمال. وكحزء من خارطة طريقها ومن خلال الاستفادة من وفورات الصيانة الكبيرة، قامت الشركة بإعادة هيكلة قسم التكنولوجيا لديها وخططت للعديد من مبادرات التحول السحابي والرقمي.

نموذج الدعم المُحسن يسهم بتحسين الكفاءة

تم إنشاء  "جروبو فيرويستي" في ولاية ميناس جيرايس منذ 40 عاماً وتضمّ شركات مثل "إيه في بي"، و"سي بي إف إندرستريا"، و"سي في بي". وتدير الشركة مصانع في قطاعات الحديد والوقود والطاقة وتقوم بإنتاج الحديد والحديد الخام والكحول وغازات الهواء والاسمنت على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع وليس بإمكانها أن تتأثر بالمشاكل المتعلقة بتكنولوجيا المعلومات. ويعدّ خفض التكاليف، وزيادة الإنتاجية والابتكار لتحقيق النمو المستمر من الركائز الأساسية في استراتيجية الأعمال الخاصة بـ "جروبو فيرويستي". وقررت المنظمة أنها بحاجة إلى تغيير من أجل بلوغ هذه الأهداف على نحو كامل وبدأت سلسلة من المبادرات لإعادة هيكلة قسم تكنولوجيا المعلومات وتحسين الكفاءة الداخلية.

وخلال عملية إعادة الهيكلة هذه، أدركت "جروبو فيرويستي" أن رسوم الصيانة التي يقدمها بائعو برمجيات الشركات كانت باهظة للغاية- حوالي 22 في المائة من التكلفة الإجمالية لاتفاقات الترخيص الخاصة بها. وفضلاً عن ذلك، بدا أن الخدمة التي يقدمها البائع بطيئة جداً- يستغرق البائع أياماً أو أحياناً أسابيع للاستجابة للمسائل المطروحة- وكانت الشركة بحاجة إلى شريك مرن وذات كفاءة عالية من أجل دعم نظام تخطيط موارد المؤسسات "إي آر بيه" الخاص بها. وبعد مراجعة مزودي الدعم من الطرف الثالث، تمكنت "جروبو فيرويستي" من أن تظهر لمجلس إدارتها الأثر المالي والقدرات الإستراتيجية المترتبة على العمل مع "ريميني ستريت". بالإضافة إلى ذلك، تحدثت المؤسسة مع الكثير من عملاء "ريميني ستريت" في البرازيل بشأن فوائد التحول من "إس إيه بيه" إلى "ريميني ستريت" من أجل دعم نظام تخطيط موارد المؤسسات "إي آر بيه"، وكيف ستساهم هذه الخطوة بتسريع خريطة طريق "جروبو فيرويستي" لتكنولوجيا المعلومات القائمة على الأعمال مقابل تقيّد الشركة بالخطة التي يفرضها البائع. الآن ومن خلال نموذج الدعم المحسن هذا، تستطيع "جروبو فيرويستي" تركيز مواردها بشكل أفضل وتوجيه استثماراتها نحو المبادرات الإستراتيجية وتحول الأعمال.

وقال إيناس دي الكانتارا سيلفا، مدير تكنولوجيا المعلومات لدى "جروبو فيرويستي" في هذا السياق: "كنا بحاجة إلى دعم فعال بالإضافة إلى شريك استراتيجي للمساعدة على تسريع رحلة التحول الرقمي خاصتنا، وكنت ألاحظ اتجاهاً سائداً في السوق يتمثل في التحول إلى دعم من طرف ثالث للتخفيف من سلبيات الضوابط التي يفرضها البائع وأردت الاستفادة من هذه الفرصة". وأضاف: "كانت الاستجابة البطيئة من جانب البائع تتسبب بحدوث الكثير من التأخير داخل المؤسسة، أما الآن فأصبح لدينا دعماً فائق الاستجابة من 'ريميني ستريت' وشهدنا أوقات استجابة أقل من دقيقة واحدة بغض النظر عن نوع المشكلة، الأمر الذي شكل مفاجأة رائعة بالنسبة لنا. يتم كل شيء مباشرة مع أخصائي تقني متخصص ويتمتع بخبرة عالية، الأمر الذي يحدث فرقاً كبيراً في رعاية شؤون العملاء. إذا كانت مؤسسة ما تتطلع إلى الابتعاد عن دعم صيانة البائع، فإنني أوصي بشدة بالنظر في الانتقال إلى 'ريميني ستريت'".

وكما هو الحال مع جميع عملاء "ريميني ستريت"، عيّنت "جروبو فيرويستي" مهندس دعم رئيسي رفيع المستوى ("بيه إس إي") يتمتع بخبرة يبلغ معدلها 15 عاماً. كما ستحصل شركة "جروبو فيرويستي" على "اتفاق مستوى الخدمة" ("إس إل إيه") الرائد في القطاع والذي يضمن إمكانية التواصل مع فريق من المهندسين المحليين على مدار الساعة وطيلة أيام الأسبوع وطوال العام لمعالجة أية مسائل تتعلق بالدعم فضلاً عن الحصول على وقت استجابةٍ لا يتجاوز الـ 15 دقيقةً للحالات الحرجة ذات الأولوية الأولى.

خفض الإنفاق من خلال الخدمات المضافة

بالإضافة إلى اختبار نموذج الدعم المحسن إلى حد كبير والقدرة على تعزيز موارد تكنولوجيا المعلومات والاستفادة من الوفورات الكبيرة، تتمثل الفائدة الاخرى من الانتقال إلى "ريميني ستريت" في دعم الشركة للتحديثات الضريبية والقانونية والتنظيمية في البرازيل. ويتم توفير هذه التحديثات المعقدة من خلال مجموعة "ريميني ستريت" المبتكرة من التقنيات الضريبية والقانونية والتنظيمية التي تنتظر الحصول على براءة اختراع، والمنهجيات المثبتة، وعمليات التطوير الحاصلة على ترخيص المنظمة الدولية لتوحيد المقاييس "آيزو 9001"  لضمان حصول العملاء على نتائج دقيقة وعالية الجودة.

وتابع إيناس دي الكانتارا سيلفا حديثه قائلاً: "إذا استمرينا بالحصول على دعم 'إس إيه بيه'، كنا سنضطر إلى دفع تكاليف استشارات إضافية للتكيف مع الالتزامات الضريبية والقانونية والتنظيمية الجديدة في ذلك الوقت مثل 'آر إي آي إن إف' و'نوتا فيسكال إليكترونيكا 4.0' والفاتورة الكهربائية. والآن مع 'ريميني ستريت'، يتم تطوير هذه المشاريع المالية ضمن عقد الدعم نفسه، من دون أي تكلفة إضافية".

ومن جهتها، قالت إيدينيز مارون، المدير العام لـ"ريميني ستريت" في أمريكا اللاتينية: "تمكّنت 'جروبو فيرويستي' من اختبار دعم 'ريميني ستريت' من المستوى الممتاز والذي كان مختلفاً إلى حد كبير عن الدعم الذي كانت تحصل عليه من بائع البرمجيات الأصلي، واستطاعت أيضاً من تحقيق وفورات كبيرة لتخصيصها للتحول الرقمي". وأضافت: "وكما هو الحال مع الكثير من عملاء 'ريميني ستريت'، تمكنت 'جروبو فيرويستي' من التحرر من قيود البائع وتنفيذ خريطة الطريق الخاصة بها والقائمة على الأعمال مع زيادة إنتاجيتها على الصعيد الداخلي في الوقت نفسه". 

لمحة عن شركة "ريميني ستريت" 

تعدّ شركة "ريميني ستريت" (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمز: Nasdaq: RMNI) مزوّداً عالمياً لمنتجات وخدمات برمجيات الشركات ومزوّداً رائداً للدعم من الطرف الثالث لمنتجات "أوراكل" و"إس إيه بيه" البرمجية وشريك "سيلزفورس". وتعيد الشركة تعريف خدمات دعم برمجيات الشركات منذ عام 2005 مع برنامج مبتكر حائز على جوائز يسمح لحملة تراخيص "آي بي إم"، و"مايكروسوفت"، و"أوراكل" و"سيلز فورس" و"إس إيه بيه" وغيرهم من بائعي برمجيات الشركات بتوفير ما يصل الى 90 في المائة من إجمالي تكاليف الصيانة. ويمكن للعملاء أن يحافظوا على إصدار البرمجية الحالية من دون الحاجة للقيام بأية تحديثات لمدة 15 سنة كحدّ أدنى. حالياً، تعتمد أكثر من 1,850 شركة عالمية مدرجة على قائمة "فورتشن 500"، وشركات السوق المتوسطة، ومنظمات القطاع العام وغيرها من المنظمات من جميع القطاعات، على شركة "ريميني ستريت" باعتبارها مزود الدعم الموثوق به كطرف ثالث. للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: https://www.riministreet.com أو متابعتنا عبر "تويتر" على  @riministreetويمكنكم أن تجدوا صفحة "ريميني ستريت" على "فيسبوك" و"لينكد إن".

(C-RMNI)

بيانات تطلعية 

بعض البيانات الواردة في هذا البيان الصحفي لا تعتبر وقائع تاريخية لكنها بيانات تطلعية لأغراض احتياطات الملاذ الآمن على النحو المحدد في قانون إصلاح التقاضي الخاص للأوراق المالية لعام 1995. وترافق البيانات التطلعية بشكل عام كلمات على غرار "قد"، "يجب"، "يمكن"، "نخطط"، "ننوي"، "نستبق"، "نعتقد"، "نقدّر"، "نتوقع"، "محتمل"، "يبدو"، "نسعى"، "نواصل"، "المستقبل"، "سوف"، "نتوخى"، نعتزم"، وغيرها من المصطلحات، والتعابير، والجمل المشابهة الأخرى. وتشمل هذه البيانات التطلعية، على سبيل المثال لا الحصر، البيانات المتعلقة بتوقعاتنا فيما يخص الأحداث والفرص المستقبلية والتوسع العالمي ومبادرات النمو الأخرى واستثماراتنا في مثل هذه المبادرات. وتستند هذه البيانات على مختلف الافتراضات والتوقعات الحالية للإدارة وليست تنبؤات بالأداء الفعلي، ولا تعتبر بيانات عن وقائع تاريخية. هذه البيانات عرضة لعدد من المخاطر والشكوك المتعلقة بأعمال "ريميني ستريت"، وقد تختلف النتائج الفعلية مادياً. وتشمل هذه المخاطر والشكوك على سبيل المثال لا الحصر، التغييرات في بيئة الأعمال التي تعمل في إطارها "ريميني ستريت"، بما في ذلك معدلات التضخم وأسعار الفائدة، والأوضاع المالية والاقتصادية والتنظيمية والسياسية العامة التي تؤثر على القطاع الذي تعمل فيه الشركة؛ وتطورات الدعاوى القضائية المعلّقة الضارة أو التحقيقات الحكومية أو أي عملية تقاضي جديدة، والكميّة والتوقيت النهائيّان لأيّة استردادات من "أوراكل" حول دعوانا؛ وحاجتنا وقدرتنا على زيادة الأسهم أو تمويل الديون بشروط مواتية وقدرتنا على توليد التدفقات النقديّة من العمليات للمساعدة على تمويل استثمارات متزايدة ضمن مبادرات نموّنا؛ وكفاية نقودنا ومكافئاتنا النقدية لتلبية متطلباتنا للسيولة؛ والشروط والتأثيرات المرتبطة بالأسهم الممتازة من السلسلة "إيه" بنسبة 13.00 في المائة؛ والتغيرات في الضرائب والقوانين والأنظمة؛ والمنتجات المنافسة ونشاط التسعير؛ وصعوبات في إدارة النمو بشكل مربح؛ ونجاح منتجاتنا وخدماتنا التي تم طرحها مؤخراً والتي تشمل "ريميني ستريت موبيليتي"، و"ريميني ستريت أناليتيكس" و"ريميني ستريت أدفانسد داتابيز سيكيوريتي" والخدمات لمنتجات سحابة "سيلز فورس" للمبيعات و"سيرفيس كلاود"، بالإضافة إلى المنتجات والخدمات التي نتوقع إطلاقها في المستقبل القريب؛ وفقدان عضو أو أكثر من فريق إدارة شركة "ريميني ستريت"؛ وعدم اليقين بشأن قيمة أسهم "ريميني ستريت" على المدى الطويل؛ وما تمت مناقشته تحت عنوان "عوامل الخطر" في التقرير الفصلي لشركة "ريميني ستريت" والمقدم وفق النموذج "10-كيو" في 9 مايو 2019؛ الذي يتم تحديثه من وقت لآخر من خلال تقارير "ريميني ستريت" السنويّة المقدمة وفق النموذج "10- كيه"، والتقارير الفصليّة وفق النموذج "10-كيو"، والتقارير الحالية وفق النموذج "8-كيه"، وغيرها من المستندات التي تقدمها شركة "ريميني ستريت" إلى لجنة الأوراق المالية والبورصة. وبالإضافة إلى ذلك، تقدم البيانات التطلعية توقعات وخطط وتطلعات "ريميني ستريت" للأحداث المستقبلية، ووجهات نظرها حتى تاريخ هذا البيان. وتتوقع "ريميني ستريت" أن تؤدي التطورات والأحداث اللاحقة إلى تغيّر تقييمات "ريميني ستريت". ومع ذلك، يمكن أن تختار "ريميني ستريت" تحديث هذه البيانات التطلعية في أي وقت مستقبلاً، إلّا أنها تتنصل تحديداً من أي التزام للقيام بذلك باستثناء ما يقتضيه القانون. لا يجب الاعتماد على هذه البيانات التطلعية على أنها تمثل تقييمات "ريميني ستريت" اعتباراً من أي تاريخ بعد تاريخ هذا البيان الصحفي. 

# # #

حقوق الطبع محفوظة لشركة "ريميني ستريت" 2019. جميع الحقوق محفوظة. "ريميني ستريت" هي علامةٌ تجارية مسجلة لصالح شركة "ريميني ستريت" في الولايات المتحدة الأمريكية ودول أخرى، كما أن "ريميني ستريت"، وشعار "ريميني ستريت"، وكليهما معاً، والعلامات الأخرى التي تحمل رمز العلامة المسجلة هي علامات تجارية مملوكة لشركة "ريميني ستريت". وتبقى جميع العلامات التجارية الأخرى مملوكة لأصحابها المعنيين، وما لم يتم ذكر خلاف ذلك، لا تدعي "ريميني ستريت" وجود أي ارتباط، أو تأييد، أو شراكة مع أي من أصحاب هذه العلامات التجارية أو الشركات الأخرى المشار إليها هنا.

Top