Press Releases

العملاء وخيار السوق الحرّ هم الفائزون في الحكم الصادر في دعوى أوراكل ضد ريميني ستريت

22/10/2015

أكدت "أوراكل" في شهادة في المحكمة أن دعم الطرف الثالث قانوني ويمكن لحملة تراخيص "أوراكل" شراؤه أوضحت المحاكمة السلوكيات والإجراءات المشروعة للبائعين الذين يوفّرون دعم الطرف الثالث لا انقطاع في الخدمة بالنسبة لعملاء "ريميني ستريت"

لاس فيجاس-(بزنيس واير): أعلنت اليوم شركة "ريميني ستريت"، المزوّد المستقلّ الرائد لخدمات دعم برمجيات المؤسسات الخاصة بـ"بزنيس سويت" ‏و"بزنيس أوبجكتس" الخاصة بشركة "إس إيه بي إس إي" (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز: ‏NYSE:SAP‏) ‏وبرمجيات "سيبيل"، و"بيبول سوفت"، و"جيه دي إدواردز"، و"إي بزنيس سويت"، و"أوراكل داتابايز"، و"أوراكل ميدلوير"، ‏و"هايبريون"، و"أوراكل ريتايل"، و"أوراكل أجايل بي إل إم" من شركة "أوراكل" (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز: NYSE:ORCL‏)، ‏أن عملاء برمجيات المؤسسات وخيار السوق الحر هم أكبر الفائزين في المحاكمة المدنية التي جرت مؤخراً بين "أوراكل" و"ريميني ستريت". كما وفّرت الشركة تفاصيل إضافية بخصوص الحكم الصادر في 13 أكتوبر 2015 وأنشطة أخرى لاحقة للمحاكمة.

وتضمن قرار هيئة المحلّفين النتائج التالية:

  • رفضت هيئة المحلّفين طلب "أوراكل" تعويضات بقيمة 246 مليون دولار أمريكي ومنحتها 50 مليون دولار أمريكي عوضاً عن ذلك
  • وجدت هيئة المحلّفين أن "ريميني ستريت" خالفت القانون لكنها برأتها
  • رفضت هيئة المحلّفين ادعاء "أوراكل" بأن المخالفة كانت "متعمّدة"
  • وجدت هيئة المحلّفين أن "أوراكل" لم تتكبّد خسائر في الأرباح نتيجة لهذه المخالفة "البريئة"
  • وجدت هيئة المحلّفين انتهاكاً لبعض قوانين النفاذ إلى الحاسوب
  • رفضت هيئة المحلّفين ادعاءات "أوراكل" بوجود سلوك أعمال مؤذي وغير شرعي مثل التسبّب بخرق للعقود والتدخل في علاقات أعمال "أوراكل".
  • رفضت هيئة المحلّفين طلب "أوراكل" بأضرار عقابية

تأكيد شرعية دعم الطرف الثالث

أكدّت الشهادات والأدلة التفصيلية التي قدمها مسؤولو "أوراكل" التنفيذيون وشهودها خلال المحكمة أن دعم الطرف الثالث قانوني وبإمكان حملة تراخيص "أوراكل" شراؤه. ودعمت الأدلة التي قُدمت خلال المحاكمة مبادئ مهمة عديدة تكمن خلف عمليات "ريميني ستريت" وعروض خدماتها الحالية: أ) بإمكان حملة تراخيص "أوراكل" اختيار عدم تجديد دعم "أوراكل" السنوي. ب) بإمكان حملة تراخيص "أوراكل" اختيار، والانتقال إلى، واستخدام مزوّد دعم من الأطراف الثالثة أو دعم ذاتي عوضاً عن تجديد خدمات الدعم السنوية من "أوراكل" والدفع مقابلها. ج) بإمكان أطراف ثالثة مثل "ريميني ستريت" تقديم خيارات دعم الطرف الثالث بشكل قانوني إلى حملة تراخيص "أوراكل". د) يمكن توفير خدمات الدعم إلى عملاء يستخدمون اتصال الوصول عن بعد. وتمكّن هذه الحقوق خيار سوق قانوني وحر للعملاء الراغبين في التسوّق لدى مجموعة متنوعة من بائعي الدعم وعروض الخدمات ونماذج التسعير.

هيئة المحلّفين تجد مخالفة "بريئة"

توصّلت هيئة المحلّفين إلى أن "ريميني ستريت" خالفت "ببراءة" بعض حقوق النشر الخاصة بـ"أوراكل". وعكس الحكم تقييم هيئة المحلّفين لقيمة السوق العادلة لترخيص للاستخدام الفعلي لأعمال "أوراكل" ذات حقوق الطبع المحفوظة. وفي تحديد "المخالفة البريئة"، أبلغت المحكمة هيئة المحلّفين بما يلي:

تعتبر المخالفة ’بريئة‘ عندما يثبت المدّعى عليه كلا العنصرين التاليين من خلال أدلّة راجحة:

  1. لم يكن المدّعى عليه مدركاً أن أفعاله تعتبر مخالفة حقوق النشر.
  2. ليس لدى المدّعى عليه أي سبب يدفعه إلى التفكير بأن أفعاله تشكل مخالفة لحقوق النشر.

ويُعزى جزء كبير من السلوك الإشكالي موضوع الخلاف إلى عرض "ريميني ستريت" في السابق على عملائها الذين يستخدمون "بيبول سوفت" و"جيه دي إدواردز" و"سيبيل" من "أوراكل"، خيار تزويد "ريميني ستريت" إما بوصول عن بعد إلى منظومات التطوير والاختبار على المخدمات الخاصة بالعملاء أو تزويد "ريميني ستريت" بنسخ من برمجية "أوراكل" الخاصة بهم لبناء منظومات تطوير واختبار على مخدمات خاصة بـ"ريميني ستريت". وكانت المحكمة قد أقرت سابقاً بالاعتماد على قرار صادر في المحكمة في عام 2014، أن اتفاقات ترخيص برمجية "بيبول سوفت" من "أوراكل" لا تسمح عموماً بتثبيت برمجية "أوراكل" أو نسخها على مخدمات "ريميني ستريت". وامتثالاً للقرار، توقّفت "ريميني ستريت" عن استخدام برمجية "أوراكل" على مخدماتها وانتقلت إلى نموذج خدمة اتصال الوصول عن بعد لجميع العملاء بحلول يوليو 2014.

الأنشطة اللاحقة للمحكمة

مع صدور حكم هيئة المحلّفين، ستباشر الأطراف إجراء الأنشطة المعتادة اللاحقة للمحكمة. وبإمكان كلا الطرفين إيداع طلبات رسمية بخصوص النتائج التي توصّلت إليها هيئة المحلّفين. وبعد إنجاز الأنشطة اللاحقة للمحكمة، بإمكان كلا الطرفين استئناف قرار المحكمة النهائي.

إنذار قضائي

الإنذار القضائي هو أمر صادر عن المحكمة من شأنه منع أو الالزام بأنشطة أو سلوكيات محددة تم اعتبارها مخالفة للقوانين أو غير شرعية. ونظراً للنتائج التي توصّلت إليها هيئة المحلفين وواقع أن "ريميني ستريت" توقفت عن استخدام العمليات التي اعتبرتها "أوراكل" مخالفة تحديداً، فإن "ريميني ستريت" لا تعتقد أن أي أمر قضائي مرتبط بعملية دعم حالية من "ريميني ستريت" ضروري أو مبرر.

دعاوى أخرى ذات صلة

في عام 2014، رفعت "ريميني ستريت" دعوة قضائية ضد "أوراكل" بغية الوصول إلى نتيجة قضائية بأن أدوات وإجراءات التطوير الجديدة من "ريميني ستريت" الخاصة بتحديثات "بيبول سوفت" الضريبية والقانونية والتنظيمية المطبقة في يوليو 2014، لا تنتهك أية حقوق نشر خاصة بـ"أوراكل". ورفعت "أوراكل" دعوى مضادة بسبب مخالفة مزعومة لحقوق النشر الخاصة بـ"بيبول سوفت". وما زالت الدعوى القضائية في مرحلة البحث ولم يتحد تحديد أي تاريخ للمحكمة.

العملاء وخيار السوق الحر هم الفائزون في قرار هيئة المحلّفين

في هذا السياق قال سيث إيه رافين، الرئيس التنفيذي لـ"ريميني ستريت" ورئيس مجلس إدارتها: "بما أن المحكمة تدعمنا وفي ظل الوضوح الإضافي بالنسبة للقطاع في مجال إجراءات الدعم المسموحة، تمضي ’ريميني ستريت‘ قدماً باعتبارها المزوّد الرائد عالمياً لدعم برمجيات المؤسسات. نحافظ على تركيزنا على توفير خدمة متميّزة للعملاء وتوسيع قدرات الخدمة في أنحاء العالم وتحديث سوق الدعم المستقل. وكانت ’ريميني ستريت‘ قد أعلنت مؤخراً عن نتائج الربع المالي الأول التمهيدية والتي تضمنت نمواً سنوياً في العائدات بنسبة 38 في المائة مقارنة بالعام الماضي و39 ربعاً متتالياً من النمو. إن التزامنا بمبادئ الخيار والقيمة وخدمة العملاء الممتازة هي الآن أقوى من أي وقت مضى".

لمحة عن شركة "ريميني ستريت"

"ريميني ستريت" هي الشركة الرائدة عالمياً في مجال توفير خدمات دعم برمجيات الشركات المستقلة. وتعيد الشركة تعريف خدمات دعم الشركات منذ عام 2005 مع برنامج مبتكر حائز على جوائز يسمح لحملة تراخيص "أوراكل" و"إس إيه بي" بتوفير ما يصل الى 90 في المائة من إجمالي تكاليف الدعم. ويمكن للعملاء أن يحافظوا على إصدار البرنامج الحالي دون الحاجة للقيام بأية تحديثات أو عمليات نقل لمدة 15 سنة على الأقل. وقد وقع اختيار أكثر من 1150 شركة عالمية مدرجة على قائمة "فورتشن 500" وشركات السوق المتوسطة ومنظمات القطاع العام من جميع القطاعات على شركة "ريميني ستريت" باعتبارها مزود الدعم المستقل والموثوق به. للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: http://www.riministreet.com.

البيانات التطلعية

قد يحتوي هذا البيان الصحفي على بيانات تطلعية. ويقصد بالكلمات التالية: "نعتقد"، "قد"، "سوف"، "نقدر"، "نواصل"، "نستبق"، "نعتزم"، "نخطط"، "نتوقع"، والتعابير المماثلة الإشارة إلى البيانات التطلعية. وتخضع هذه البيانات التطلعية للمخاطر والشكوك، وتستند إلى افتراضات مختلفة. وإن تحققت المخاطر أو ثبت أن افتراضاتنا غير صحيحة، قد تختلف النتائج الفعلية بشكل جوهري عن النتائج التي تنطوي عليها هذه البيانات التطلعية. ولا تتعهد "ريميني ستريت" بأي التزام لتحديث أو مراجعة أي من البيانات التطلعية أو المعلومات والتي تعتبر صالحة فقط حتى تاريخ هذا البيان الصحفي.

إن "ريميني ستريت" وشعار "ريميني ستريت" هما علامتان تجاريتان مملوكتان من قبل شركة "ريميني ستريت". وقد تكون جميع أسماء الشركات والمنتجات الأخرى علامات تجارية لمالكيها المعتبرين.

إنّ نصّ اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أمّا الترجمة فقد قدِمتْ للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنصّ اللغة الأصلية الذي يمثّل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

Top