Search Icon

دي باسكول جروب تنتقل إلى “ريميني ستريت” لدعم وصيانة برمجيات إس إيه بيه الخاصة بها في إطار استراتيجيتها لتحسين تجربة العملاء الرقمية

تستفيد سلسلة متاجر قطع غيار السيارات والصيانة التي تملك أكثر من 130 متجراً في البرازيل، من دعم “ريميني ستريت” الحائز على جوائز، لتحرير الموارد وإعادة توزيعها، بهدف تعزيز بوابتها الرقمية وتزويد العملاء بتجربة رقمية أفضل

لاس فيجاس – (بزنيس واير) – أعلنت اليوم شركة “ريميني ستريت” (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمز: Nasdaq: RMNI)، وهي المزود العالمي لمنتجات وخدمات البرمجيات للشركات، ومزود الدعم الرائد من الطرف الثالث لمنتجات برمجيات “أوراكل” و”إس إيه بيه” وشريك “سيلز فورس”، أن “دي باسكول جروب”، وهي شبكة خدمات السيارات بالتجزئة في البرازيل، قد وقّعت اتفاقية لمدة سبع سنوات مع “ريميني ستريت” لدعم تطبيقات “إس إيه بيه إي سي سي 6.0”. يعدّ الانتقال إلى “ريميني ستريت” جزءاً من استراتيجية التحوّل الرقمي التي وضعتها “داسكول”، والتي شهدت تسارعاً مدفوعاً بتحرير مواردها الأخير الناتج عن تغيير الجهة المزوّدة للدعم لنظام “إس إي بيه” الخاص بها. وقد تمّت إعادة توجيه هذه الموارد – التي تشمل الوقت والمال والموظفين – بهدف تعزيز بوابتها الرقمية التي توفر المعلومات القيّمة بالوقت الحقيقي لتحسين تجربة عملاء “دي باسكول”.

تعمل “دي باسكول” على مواءمة قرارات الاستثمار في مجال تكنولوجيا المعلومات مع استراتيجية الأعمال

تعدّ “دي باسكول” التي تتخذ من ساو باولو، في البرازيل مقراً رئيسياً لها، علامة تجارية معترف بها على نطاق واسع في سوق التجزئة البرازيلية، تملك أكثر من 130 متجراً في جميع أنحاء البرازيل تقدم خدمات الصيانة لسيارات الركاب وأساطيل المركبات الخفيفة والشاحنات وأساطيل المركبات الثقيلة والحافلات. تعدّ الشركة أيضاً موزّعاً رئيسياً بالتجزئة لإطارات “غوديير” المخصّصة لسيارات الركاب وسيارات الطرق الوعرة والمركبات الزراعية.

وفي إطار سعيها لدعم استراتيجية أعمالها، بحثت “باسكول” عن شركاء تتوافق أهدافهم ورؤيتهم مع رؤية وأهداف خطتها في مجال الابتكار وتحويل الأعمال. وقد طلب الرئيس التنفيذي لشؤون تكنولوجيا المعلومات في الشركة أن يتم تحليل جميع المنتجات التكنولوجية والمورّدين بشكل يسمح بالحفاظ على الصحة المالية لشركة “باسكول”، ودعم خطط النمو في الوقت عينه. وقد تمّ تكليف فرق تكنولوجيا المعلومات بتقييم نظام “إس إيه بيه” الحالي والعائد المتوقع على الاستثمار من الانتقال إلى منصة “إس إيه بيه” الرئيسية التالية. وبعدما نفّذت هذه الفرق تحليل كل من التكاليف والمخاطر المرتبطة بإعادة تطبيق منصة جديدة بالكامل، تبيّن أن تحديث أو استبدال تطبيقات “إس إيه بيه” الحالية لا يتضمن عائدات كبيرة على الاستثمار، ولا يمكن لفريق تكنولوجيا المعلومات تحديد أي فائدة على أهداف تحويل الأعمال جراء القيام بذلك.

وقال أوزفالدو كيللر، الرئيس التنفيذي لشؤون تكنولوجيا المعلومات لدى “دي باسكول” في معرض تعليقه على الأمر: “لم نرغب في تحديث أو استبدال نظام تخطيط موارد المؤسسات (’إي آر بيه‘) المستخدم لدينا، بل تعزيز الاستفادة القصوى من الاستثمارات القائمة بالفعل. يعدّ نظام ’إس إيه بيه‘ بمثابة النواة المالية للشركة ونحن نحتاج إلى حل قوي يعمل بسلاسة.” وأضاف: “انتقلنا إلى دعم ’ريميني ستريت‘ لأن قيمها متوافقة تماماً مع طريقتنا في أداء الأعمال. بصراحة، لم نكن لنقوم بمثل هذا التغيير الكبير لو لم نكن متأكدين من أن ’ريميني ستريت‘ هي الشريك المناسب لمساعدتناعلى تنفيذ مشاريع التحول والابتكار المقبلة. هذا سيسمح لنا بإعادة توجيه الموارد التي تفوق اللازم والتي كانت تُنفق في السابق على دعم النظام والتحديثات المفروضة من البائعين التي لا نريدها أو نحتاج إليها، واستثمارها في تعزيز النمو الاستراتيجي للأعمال والتحول الذي يوفر لعملاء ’دي باسكول‘ تجربة رقمية أفضل. وفي هذا السياق، يهدف اختيارنا لـ ’ريميني ستريت‘ بالكامل أن يكون جزءاً من استراتيجيتنا المؤسسية الأوسع نطاقاً.”

مهندسون متخصصون يقدمون دعماً  متخصصاً وفائق الاستجابة

تستفيد “دي باسكول جروب”، كما هي الحال بالنسبة إلى جميع عملاء “ريميني ستريت”، من نموذج دعم برمجيات الشركات المرن والمتميز، بما في ذلك إتفاقية مستوى الخدمة الرائدة في القطاع والتي لا يبلغ وقت الاستجابة للحالات ذات الأولوية القصوى من المستوى 1 سوى 10 دقائق. كما يتمّ تزويد العملاء بمهندس مهندس دعم أساسي متخصّص بمعدل خبرة لا تقلّ عن 20 عاماً في نظام البرمجية المؤسسية الخاصة بهم للعميل وبدعم من فريق من المهندسين الفنيين والتقنيين. كما تستفيد الشركة من الدعم لتخصيصات نظام “إس إيه بيه” التي نفّذتها في السنوات الماضية، والتحديثات الضريبية الفيدرالية البرازيلية.

وتابع كيللر: “توفر لنا ’ريميني ستريت‘ الأمن التشغيلي، ويتمتع مهندسوها بمستوى عالٍ من المعرفة، ويقومون بتلبية احتياجاتنا بسرعة وكفاءة. تساهم الخبرة التي يضيفها مهندسو ’ريميني ستريت‘ إلى فريقنا بمنحنا الثقة من أن أنظمة تكنولوجيا المعلومات في المكتب الخلفي ستتمكن من دعم التسارع الرقمي الذي ستنفّذه ’دي باسكول‘ على مدى السنوات المقبلة.” وأضاف: “أما العامل المميز الآخر فهو أننا أبرمنا عقدا طويل الأجل يمتد على سبع سنوات مع ’ريميني ستريت‘ منذ البداية. ولا بد من تنفيذ هذه التغييرات الكبيرة بشكل تدريجي وبذكاء، وتنخرط ’ريميني ستريت‘ بالكامل معنا في نهج الشراكة هذا، على مدى سنوات في المستقبل.”

من جانبها، علّقت إيدينيزي مارون، نائب رئيس المجموعة والمديرة العامة لـ”ريميني ستريت” في أمريكا اللاتينية: “يتطلع الرؤساء التنفيذيون لشؤون تكنولوجيا المعلومات على مستوى العالم إلى تسريع عملية تنفيذ مشاريع التحول الرقمي التي تسمح بتعزيز تجربة العملاء الرقمية والمادية داخل المتجر على حد سواء، وتساعد على دفع نمو الإيرادات وهامش الربح. ومن أجل السماح للشركات بتحقيق أولوياتها في مجال الابتكار التحويلي، تبين أن إيجاد التوازن الصحيح بين تحسين الاستثمارات التكنولوجية القائمة ومشاريع التحول الرقمي الجديدة هو من الاستراتيجيات الفعالة التي أثبتت جدواها.” وأضافت: “من خلال الشراكة مع ’ريميني ستريت‘، يمكن أن تعيد ’دي باكول‘ إعادة تركيز مواردها لصالح مبادرات خدمة العملاء الرئيسية للمساعدة في تحقيق مشاريع التحول قصيرة ومتوسطة وطويلة الأجل التي تسمح بتعزيز الميزة التنافسية ودفع عجلة النمو.”

لمحة عن شركة “ريميني ستريت”

تعدّ شركة “ريميني ستريت”، المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمز Nasdaq: RMNI)، وهي شركة مُدرجة على قائمة “راسل 2000” مزوّداً عالمياً لمنتجات وخدمات برمجيات الشركات ومزوّداً رائداً للدعم من جهات ثالثة لمنتجات “أوراكل” و”إس إيه بيه” البرمجية وشريك “سيلزفورس”. وتقدّم الشركة خدمات ممتازة وفائقة الاستجابة ومدمجة لإدارة ودعم التطبيقات التي تسمح لمرخصي برمجيّات الشركات بتوفير تكاليف كبيرة، وتحرير الموارد للابتكار وتحقيق نتائج أفضل على صعيد الأعمال. ولغاية اليوم، اعتمدت أكثر من 4,200 شركة من الشركات العالمية المدرجة على قائمة “فورتشن 500″، و”فورتشن جلوبال 100″، وشركات السوق المتوسطة، ومؤسسات القطاع العام وغيرها من المؤسسات من جميع القطاعات، على شركة “ريميني ستريت” باعتبارها مزوّدها الموثوق لخدمات ومنتجات برمجيّات تطبيقات الشركات. للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: http://www.riministreet.com  أو متابعتنا عبر “تويتر” على @riministreet  ويمكنكم أن تجدوا صفحة “ريميني ستريت” على “فيسبوك” و “لينكد إن”. (IR-RMNI)

بيانات تطلعية

بعض البيانات الواردة في هذا البيان الصحفي لا تعتبر وقائع تاريخية لكنها بيانات تطلعية لأغراض احتياطات الملاذ الآمن على النحو المحدد في قانون إصلاح التقاضي الخاص للأوراق المالية لعام 1995. وترافق البيانات التطلعية بشكل عام كلمات على غرار “قد”، “يجب”، “يمكن”، “نخطط”، “ننوي”، “نستبق”، “نعتقد”، “نقدّر”، “نترقب”، “محتمل”، “يبدو”، “نسعى”، “نواصل”، “المستقبل”، “سوف”، “نتوقع”، نستشرف”، وغيرها من المصطلحات، والتعابير، والجمل المشابهة الأخرى. وتشمل هذه البيانات التطلعية، على سبيل المثال لا الحصر، البيانات المتعلقة بتوقعاتنا فيما يخص الأحداث والفرص المستقبلية والتوسع العالمي ومبادرات النمو الأخرى واستثماراتنا في مثل هذه المبادرات. وتستند هذه البيانات على مختلف الافتراضات والتوقعات الحالية للإدارة وليست تنبؤات بالأداء الفعلي، ولا تعتبر بيانات عن وقائع تاريخية. هذه البيانات عرضة لعدد من المخاطر والشكوك المتعلقة بأعمال “ريميني ستريت”، وقد تختلف النتائج الفعلية مادياً. وتشمل هذه المخاطر والشكوك على سبيل المثال لا الحصر، مدة جائحة “كوفيد-19” وآثارها التشغيلية والمالية على أعمالنا والتأثير الاقتصادي المرتبط بها، بالإضافة إلى الإجراءات التي اتخذتها السلطات الحكومية أو العملاء أو غيرهم استجابة لجائحة “كوفيد-19″؛ والأحداث الكارثية التي تعرقل أعمالنا أو أعمال عملاءنا الحاليين والمحتملين، والتغيّرات في بيئة الأعمال التي تعمل في إطارها “ريميني ستريت”، بما في ذلك معدّلات التضخم وأسعار الفائدة، والأوضاع المالية والاقتصادية والتنظيمية والسياسية العامة التي تؤثر على القطاع الذي تعمل فيه الشركة؛ وتطورات الدعاوى القضائية المعلّقة الضارة أو التحقيقات الحكومية أو أي عملية تقاضي جديدة؛ وحاجتنا وقدرتنا على زيادة الأسهم أو تمويل الديون بشروط مواتية وقدرتنا على توليد التدفقات النقديّة من العمليات للمساعدة على تمويل استثمارات متزايدة ضمن مبادرات نموّنا؛ وكفاية النقد ومكافآتنا النقدية لتلبية متطلباتنا للسيولة؛ بما في ذلك التسهيلات الائتمانية؛ وقدرتنا على الحفاظ على نظام فعال للرقابة الداخلية على التقارير المالية، وقدرتنا على معالجة نقاط الضعف المادية المحددة في ضوابطنا الداخلية، بما في ذلك ما يتعلق بالمعاملة المحاسبية لكفالاتنا؛ والتغيرات في الضرائب والقوانين والأنظمة؛ والمنتجات المنافسة ونشاط التسعير؛ والصعوبات في إدارة النمو بشكل مربح؛ واعتماد عملائنا لمنتجاتنا وخدماتنا التي تم طرحها مؤخراً والتي تشمل خدماتنا لإدارة التطبيقات “إيه إم إس”، و”ريميني ستريت أدفانسد داتابيز سيكيوريتي” والخدمات لمنتجات سحابة “سيلز فورس” للمبيعات و”سيرفيس كلاود”، بالإضافة إلى المنتجات والخدمات الأخرى التي نتوقع إطلاقها في المستقبل القريب؛ وفقدان عضو أو أكثر من فريق إدارة شركة “ريميني ستريت”؛ وعدم اليقين بشأن قيمة أسهم “ريميني ستريت” على المدى الطويل؛ وما تمت مناقشته تحت عنوان “عوامل الخطر” في التقرير الفصلي لشركة “ريميني ستريت” والمقدم وفق النموذج “10-كيو” المقدم بتاريخ 3 نوفمبر 2021؛ الذي يتم تحديثه من وقت لآخر من خلال تقارير “ريميني ستريت” السنوية القدمة وفق النموذج “10-كي”، والتقارير الفصلية المقدمة وفق النموذج “10- كيو”، والتقارير الحالية وفق النموذج “8-كي”، وغيرها من المستندات التي تقدمها شركة “ريميني ستريت” إلى لجنة الأوراق المالية والبورصة. وبالإضافة إلى ذلك، تقدم البيانات التطلعية توقعات وخطط وتطلعات “ريميني ستريت” للأحداث المستقبلية، ووجهات نظرها حتى تاريخ هذا البيان. وتتوقع “ريميني ستريت” أن تؤدي التطورات والأحداث اللاحقة إلى تغيّر تقييمات “ريميني ستريت”. ومع ذلك، يمكن أن تختار “ريميني ستريت” تحديث هذه البيانات التطلعية في أي وقت مستقبلاً، إلّا أنها تتنصل تحديداً من أي التزام للقيام بذلك باستثناء ما يقتضيه القانون. لا يجب الاعتماد على هذه البيانات التطلعية على أنها تمثل تقييمات “ريميني ستريت” اعتباراً من أي تاريخ بعد تاريخ هذا البيان الصحفي.

حقوق الطبع محفوظة لشركة “ريميني ستريت” 2021. جميع الحقوق محفوظة. “ريميني ستريت” هي علامةٌ تجارية مسجلة لصالح شركة “ريميني ستريت” في الولايات المتحدة الأمريكية ودول أخرى، كما أن “ريميني ستريت”، وشعار “ريميني ستريت”، وكليهما معاً، والعلامات الأخرى التي تحمل رمز العلامة المسجلة هي علامات تجارية مملوكة لشركة “ريميني ستريت”. وتبقى جميع العلامات التجارية الأخرى مملوكة لأصحابها المعنيين، وما لم يتم ذكر خلاف ذلك، لا تدعي “ريميني ستريت” وجود أي ارتباط، أو تأييد، أو شراكة مع أي من أصحاب هذه العلامات التجارية أو الشركات الأخرى المشار إليها هنا.

جهة الاتصال مع علاقات المستثمرين:

Dean Pohl

Rimini Street, Inc.

+1 925 523-7636 dpohl@riministreet.com
جهة الاتصال مع العلاقات الإعلامية:

Michelle McGlocklin

Rimini Street, Inc.

تم إنشاء موقع الويب هذا باستخدام معايير ويب حديثة لا يدعمها المتصفح لديك بالكامل. لذا يرجى تحديث المتصفح لديك.

قم بالترقية اليوم