Search Icon

المحكمة تحكم لصالح شركة ريميني ستريت بشأن قضايا رئيسية، وترفض التماسات أوراكل وتستشهد بـ’المنطق السليم‘ و’النتيجة النافية‘ للعقل والمنطق في رفض ادعاءات أوراكل

تؤكد المحكمة أنه لم يحصل أي انتهاك لأدوات دعم برمجيات المؤسسات الخاصة بالشركة، والعملية 2.0 (“بروسيس 2.0”) أو إطار الأتمتة (“أوتومايشن فرايموورك”)

لاس فيغاس-(بزنيس واير): أصدرت اليوم شركة “ريميني ستريت” (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمز: Nasdaq: RMNI)، وهي مزوّد عالميّ لمنتجات وخدمات البرمجيات للشركات والمزود الرائد للدعم من الطرف الثالث لمنتجات “أوراكل” و”إس إيه بيه” البرمجية وشريك “سيلز فورس”، البيان التالي استجابةً إلى قرار صادر عن المحكمة مؤخراً في دعوى قضائية استمرت عقداً من الزمن بين “ريميني ستريت” و”أوراكل”، حيث وجدت المحاكم أن دعم الطرف الثالث وتخصيص برمجيات المؤسسات بات مباحاً، وأنّ لمرخصي “أوراكل” خيار دعم البائعين و، كما ذكرت محكمة الاستئناف بالولايات المتحدة الأمريكية، توفر شركة “ريميني ستريت” دعم الطرف الثالث لبرمجيات المؤسسات من “أوراكل” في منافسة قانونية مع خدمات الصيانة المباشرة المقدمة من “أوراكل”. وورد في البيان ما يلي:

“في 31 مارس 2021، أصدرت محكمة مقاطعة نيفادا في الولايات المتحدة الأمريكية قراراً لحل العديد من النزاعات المعلقة بين الأطراف فيما يتعلق بأمر قضائي دائم ساري المفعول منذ العام 2018. ولا يحظر الأمر القضائي تقديم شركة ’ريميني ستريت‘ لخدمات الدعم لأي من خطوط منتجات ’أوراكل‘، لكنها تحدد الطريقة التي يمكن أن توفر بها شركة ’ريميني ستريت‘ خدمات الدعم لبعض من خطوط منتجات ’أوراكل‘.

والأهم من ذلك، أكدت المحكمة أنه لم يحصل أي انتهاك لأدوات دعم برمجيات المؤسسات الخاصة بالشركة، والعملية 2.0 (’بروسيس 2.0‘) أو إطار الأتمتة (’أوتومايشن فرايموورك‘)، ووجدت أنه، بناءً على طلب شركة ’ريميني ستريت‘ عندما رفعت قضيّة ’ريميني ستريت ضدّ أوراكل‘ في عام 2014، سيتم الاستماع إلى هذه القضايا والبت فيها من قبل هيئة المحلفين.

بالإضافة إلى ذلك، حكمت المحكمة لصالح الشركة بشأن قدرة المهندسين في ’ريميني ستريت‘ على التعلم واكتساب الخبرة من عملهم. وكانت ’أوراكل‘ قد ادّعت أن المهندسين في ’ريميني ستريت‘ ينتهكون حقوق الطبع والنشر الخاصة بشركة ’أوراكل‘ وقرارات المحكمة بمجرد تطبيق ما تعلموه واستخدام معارفهم المكتسبة الداعمة لعميل واحد لغاية دعم العملاء الآخرين الذين يشغّلون البرمجية المرخصة نفسها. واستناداً إلى رفض المحكمة السابق لادعاءات ’أوراكل‘ هذه، أشارت المحكمة أيضاً في قرارها الصادر مؤخراً إلى أنه ’من المنطق السليم أن يصبح المهندسين في شركة ’ريميني ستريت‘ أفضل وأسرع في تنفيذ المهمات مع اكتسابهم لخبرة أكبر‘. وأوضحت المحكمة أيضاً وأكدت أحكام القرارات السابقة والأخيرة التي أصدرتها لصالح شركة ’ريميني ستريت‘ فيما رفضت ادعاءات ’أوراكل‘، مشيرة إلى أن قبول بعض ادعاءات ’أوراكل‘ سيؤدي إلى ’نتيجة منافية للعقل والمنطق‘.

كما رفضت المحكمة التماسات شركة ’أوراكل‘ لفرض أي عقوبات، مشيرة إلى أنها لم تجد أي سلوك غير لائق من جانب شركة ’ريميني ستريت‘، وبالتالي لم تجد أي أساس لفرض أي عقوبات.

وجدت المحكمة أن شركة ’ريميني ستريت‘ انتهكت الأمر القضائي في بعض الحالات والظروف الضيقة، بما في ذلك ما يتعلق بإنجازين ذي صلة بعميلين في عامي 2014 و2015. غير أنّ الأنشطة المذكورة المرتبطة بهذين الإنجازين المحددين حدثت قبل صدور الأمر القضائي ودخوله حيّز التنفيذ، وبالتالي لا يمكن اعتبارها انتهاكاً لهذا الأمر القضائي. هذا وحددت المحكمة موعداً لجلسة الاستماع للأدلة في سبتمبر 2021.

وقال سيث إيه رافين، المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي ورئيس مجلس إدارة “ريميني ستريت”، في هذا السياق: ’قدمت شركة ’ريميني ستريت‘، على مدى أكثر من 15 عاماً، خيارات دعم مبتكرة وثورية لمرخصي برمجيات المؤسسات، وحققت وفورات تزيد عن 5 مليارات دولار حتى الآن، وحققت متوسط ​​رضا عملاء يبلغ 4.9 من أصل 5.0، حيث أنّ 5.0 تعد نتيجة ممتازة. وعلى الرغم من الدعاوي القضائية المستمرة مع ’أوراكل‘ لأكثر من عقد من الزمن، قامت شركة ’ريميني ستريت‘ عاماً بعد عام بتحقيق النمو في معدل النمو السنوي المركب لمدة خمس سنوات ليبلغ 23 في المائة. وقدّمت خدماتها للآلاف من عملاء ’أوراكل‘ حول العالم – بمن فيهم الشركات العالمية المدرجة على قائمة ’فورتشن 500‘، والشركات العالمية المدرجة على قائمة “فورتشن جلوبال 100‘ والوكالات الحكومية في العديد من البلدان‘. وأضاف: ’نخطط للاستمرار بشكل منهجي في دعاوينا القضائية ضد ’أوراكل‘، بما في ذلك ما تم الإدعاء به ضدنا من سلوك غير قانوني مانع للمنافسة ضد ’أوراكل‘، ونتطلع قدماً إلى ربح هذه الإدعاءات في نهاية المطاف‘”.

لمحة عن شركة “ريميني ستريت”

تعدّ شركة “ريميني ستريت” (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمز: Nasdaq: RMNI) مزوّداً عالمياً لمنتجات وخدمات برمجيات الشركات ومزوّداً رائداً للدعم من الطرف الثالث لمنتجات “أوراكل” و”إس إيه بيه” البرمجية وشريك “سيلزفورس”. وتقدّم الشركة خدمات ممتازة وفائقة الاستجابة ومدمجة لإدارة ودعم التطبيقات التي تسمح لمرخصي برمجيّات الشركات بتوفير تكاليف كبيرة، وتحرير الموارد للابتكار وتحقيق نتائج أفضل على صعيد الأعمال. ولغاية اليوم، اعتمدت أكثر من 4 آلاف شركة من الشركات العالمية المدرجة على قائمة “فورتشن 500″، و”فورتشن جلوبال 100″، وشركات السوق المتوسطة، ومؤسسات القطاع العام وغيرها من المؤسسات من مجموعة واسعة من القطاعات، على شركة “ريميني ستريت” باعتبارها مزوّدها الموثوق لخدمات ومنتجات برمجيّات تطبيقات الشركات. للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: http://www.riministreet.com أو متابعتنا عبر “تويتر” على [email protected]. ويمكنكم أن تجدوا صفحة “ريميني ستريت” على “فيسبوك” و”لينكد إن“.

البيانات التطلعية

بعض البيانات الواردة في هذا البيان الصحفي لا تعتبر وقائع تاريخية لكنها بيانات تطلعية لأغراض احتياطات الملاذ الآمن على النحو المحدد في قانون إصلاح التقاضي الخاص للأوراق المالية لعام 1995. وترافق البيانات التطلعية بشكل عام كلمات على غرار “قد”، “يجب”، “يمكن”، “نخطط”، “ننوي”، “نستبق”، “نعتقد”، “نقدّر”، “نتوقع”، “محتمل”، “يبدو”، “نسعى”، “نواصل”، “المستقبل”، “سوف”، “نتوخى”، نعتزم”، وغيرها من المصطلحات، والتعابير، والجمل المشابهة الأخرى. وتستند هذه البيانات على مختلف الافتراضات والتوقعات الحالية للإدارة وليست تنبؤات بالأداء الفعلي، ولا تعتبر بيانات عن وقائع تاريخية. وتخضع هذه البيانات لعدد من المخاطر والشكوك المتعلقة بأعمال شركة “ريميني ستريت”، وقد تختلف النتائج الفعلية مادياً. وتشمل هذه المخاطر والشكوك على سبيل المثال لا الحصر، الفترة والتأثيرات الاقتصادية، والتشغيلية، والمالية على أعمال “ريميني ستريت” في ظل وباء “كوفيد-19” والإجراءات التي تتخذها السلطات الحكومية أو العملاء أو جهات أخرى استجابةً لوباء “كوفيد-19″، والأحداث الكارثية التي تعطل أعمال “ريميني ستريت” أو أعمال عملائنا الحاليّين أو المحتملين، والتغييرات في بيئة الأعمال التي تعمل في إطارها “ريميني ستريت”، بما في ذلك بما في ذلك معدلات التضخم وأسعار الفائدة، والأوضاع المالية والاقتصادية والتنظيمية والسياسية العامة التي تؤثر على القطاع الذي تعمل فيه الشركة؛ والتطورات السلبية في الدعاوى القضائية المعلّقة أو التحقيقات الحكومية أو أي عملية تقاضٍ جديدة؛ وحاجة “ريميني ستريت” وقدرتها على زيادة الأسهم أو تمويل الديون بشروط مواتية، وقدرة “ريميني ستريت” على توليد التدفقات النقديّة من العمليات للمساعدة على تمويل الاستثمارات المتزايدة في إطار مبادرات نموّ الشركة؛ وكفاية نقود “ريميني ستريت” ومكافئاتها النقدية لتلبية متطلباتها للسيولة؛ والشروط والتأثيرات المرتبطة بالأسهم الممتازة من السلسلة “إيه” بنسبة 13.00 في المائة، بما في ذلك قدرة “ريميني ستريت” على استكمال الاسترداد الجزئي المعلن عنه سابقاً للأسهم الممتازة من السلسلة “إيه” وفق الشروط والأحكام المذكورة في تقريرها الحالي وفق نموذج “8-كيه” بتاريخ 16 مارس 2021؛ والتغيرات في الضرائب والقوانين والأنظمة؛ والمنتجات المنافسة ونشاط التسعير؛ والصعوبات في إدارة النمو بشكل مربح؛ واعتماد العملاء لمنتجات وخدمات “ريميني ستريت” التي تم طرحها مؤخراً والتي تشمل خدمات إدارة التطبيقات (“إيه إم إس”)، و”ريميني ستريت أدفانسد داتابيز سيكيوريتي” والخدمات لمنتجات سحابة “سيلز فورس” للمبيعات و”سيرفيس كلاود”، بالإضافة إلى المنتجات والخدمات الأخرى التي تتوقع “ريميني ستريت” إطلاقها في المستقبل القريب؛ وخسارة عضو أو أكثر من فريق إدارة شركة “ريميني ستريت”؛ وعدم اليقين بشأن قيمة أسهم “ريميني ستريت” على المدى الطويل؛ والمخاطر التي جرت مناقشتها تحت عنوان “عوامل الخطر” في التقرير السنوي لشركة “ريميني ستريت” والمقدم وفق النموذج “10-كيه” في 3 مارس 2021؛ والذي يتم تحديثه من وقت لآخر من خلال تقارير أخرى لـ “ريميني ستريت” مودعة لدى لجنة الأوراق المالية والبورصة. وبالإضافة إلى ذلك، تقدم البيانات التطلعية توقعات وخطط وتطلعات “ريميني ستريت” للأحداث المستقبلية، ووجهات نظرها حتى تاريخ هذا البيان. وتتوقع “ريميني ستريت” أن تؤدي التطورات والأحداث اللاحقة إلى تغيّر تقييمات “ريميني ستريت”. ومع ذلك، يمكن أن تختار “ريميني ستريت” تحديث هذه البيانات التطلعية في أي وقت مستقبلاً، إلّا أنها تتنصل تحديداً من أي التزام للقيام بذلك باستثناء ما يقتضيه القانون. ولا يجب الاعتماد على هذه البيانات التطلعية باعتبارها تمثل تقييمات “ريميني ستريت” اعتباراً من أي تاريخ بعد تاريخ هذا البيان الصحفي.

حقوق الطبع محفوظة لشركة “ريميني ستريت” © 2021. جميع الحقوق محفوظة. “ريميني ستريت” هي علامةٌ تجارية مسجلة لصالح شركة “ريميني ستريت” في الولايات المتحدة الأمريكية ودول أخرى، كما أن “ريميني ستريت”، وشعار “ريميني ستريت”، وكليهما معاً، والعلامات الأخرى التي تحمل رمز العلامة المسجلة هي علامات تجارية لشركة “ريميني ستريت”. وتبقى جميع العلامات التجارية الأخرى مملوكة لأصحابها المعنيين، وما لم يتم ذكر خلاف ذلك، لا تدعي “ريميني ستريت” وجود أي ارتباط، أو تأييد، أو شراكة مع أي من أصحاب هذه العلامات التجارية أو الشركات الأخرى المشار إليها هنا.

جهة الاتصال مع علاقات المستثمرين:

Dean Pohl

Rimini Street, Inc.

+1 925 523-7636 dpohl@riministreet.com
جهة الاتصال مع العلاقات الإعلامية:

Michelle McGlocklin

Rimini Street, Inc.

تم إنشاء موقع الويب هذا باستخدام معايير ويب حديثة لا يدعمها المتصفح لديك بالكامل. لذا يرجى تحديث المتصفح لديك.

قم بالترقية اليوم